حياة الطفولة في المساحات الخضراء قد تمنع الاضطرابات العقلية في المستقبل

تركواز بوست الخضراء
حياة الطفولة في المساحات الخضراء قد تمنع الاضطرابات العقلية في المستقبل

 وفقاً لدراسة أكدت على الحاجة إلى تصميم المدن الخضراء والصحية للمستقبل، يعتبر الأطفال الذين يكبرون في بيئة خضراء أقل عرضة -بنسبة 55%- لخطر تطور الاضطرابات العقلية المختلفة في وقت لاحق من حياتهم تتزايد أعدد السكان حول العالم و التي تعيش في المدن ، إذ أن تقديرات منظمة الصحة العالمية تشير إلى أكثر من 450 مليون شخص من سكان العالم يعانون من اضطراب عقلي. أكثر من 450 مليون شخص من سكان العالم يعانون من اضطراب عقلي:يعيش الآن عدد متزايد من سكان العالم في المدن ، و في هذا السياق تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن أكثر من 450 مليون شخص من سكان العالم يعانون من اضطراب عقلي. و استناداً إلى بيانات الأقمار الصناعية من عام 1985 إلى عام 2013 ، قام باحثون من جامعة آرهوس Aarhus University  في الدنمارك بالتخطيط لوجود مساحات خضراء حول منازل تضم أطفالاً و التي يبلغ عدد سكانها مليون شخص تقريباً ، و تم مقارنة هذه البيانات مع خطر تطور واحد من ستة عشرة اضطراباً عقلياً مختلفاً قد يصيب الأطفال في وقت لاحق من حياتهم. اضطرابات عقلية أقل بنسبة 55%و الجدير بالذكر أن هذه الدراسة و التي نشرت في  مجلة PNAS كانت قد أوضحت أن الأطفال الذين تحيط بمساكنهم قطع كبيرة من المساحات الخضراء في مرحلة الطفولة كان لديهم خطر تطور اضطرابات عقلية أقل بنسبة 55%. وعلى حد قول كريستين إنغمان Kristine Engemann من جامعة آرهوس  فإنه "من خلال مجموعة البيانات الخاصة بنا ، نستطيع أن نُعلِن أن خطر الإصابة باضطراب عقلي يتناقص بشكل تدريجي كلما زادت المساحات الخضراء حول المنازل التي تضم أطفالاً بأعمار منذ الولادة وحتى سن العاشرة. لذا ، فإن المساحات الخضراء حول المنازل -في جميع مراحل الطفولة- مهمة للغاية".  الصحة النفسية مقترنة بالمساحات الخضراءومع مطابقة الباحثين لعوامل الخطر المعروفة الأخرى لتطور الاضطرابات العقلية ، فإنهم يرون أن نتائجهم تعتبر مؤشراً قوياً على وجود علاقة وثيقة بين المساحات الأخضر ، الحياة الحضرية ، والاضطرابات العقلية.و هنا يؤكد إنجمان Engemann على أن "هناك أدلة متزايدة على أن البيئة الطبيعية تلعب دوراً أكبر للصحة العقلية أكثر مما كان يُعتقد سابقاً، و إن دراستنا مهمة جداً في إعطائنا فهماً أفضل لأهميتها (المساحات الخضراء) للسكان على نطاقٍ أوسع". و يُعتَقَد أن هذه المعرفة لها آثار مهمة على التخطيط الحضري (المتمدن) المستدام. إذ أن نسبة أكبر وأكبر من سكان العالم يعيشون في المدن.وقال جينس-كريستيان سفيننغ Jens-Christian Svenning من جامعة آرهوس: "إن اقتران الصحة النفسية و إمكانية الوصول إلى المساحات الخضراء في منطقتك المحلية يعتبر أمر ينبغي النظر فيه أكثر أثناء التخطيط الحضري، و ذلك  لضمان مدن أكثر خضرة وصحة , بالإضافة إلى تحسين الصحة العقلية لسكان الحضر في المستقبل". المصدر


الوسوم



المؤلف

هدفنا إغناء المحتوى العربي لأن القارئ العربي يستحق المعلومة الصحيحة والمفيدة، و التي تنشر الآن في أهم المواقع العالمية ،


التعليقات

    • الأن
إشترك الآن

احصل على أحدث المواضيع و تواصل و اترك تأثير.

تسجيل الدخول مع فيسبوك تسجيل الدخول مع جوجل
المقال التالي