النظام الغذائي الصحي: أربعة 4 أنواع من الفواكه الغنية نسبياً بـ البروتينات

الزبيب
النظام الغذائي الصحي: أربعة 4 أنواع من الفواكه الغنية نسبياً بـ البروتينات

الفواكه ليست غنية بالبروتينات تقليدياً فحسب، ولكنها تحتوي أيضاً على مستويات أعلى من العناصر الغذائية المهمة الأخرى.

و يعتبر البروتين واحداً من العناصر الغذائية الثلاثة الكبرى التي يحتاجها الجسم للحفاظ على صحة جيدة ، والآخران هما الكربوهيدرات والدهون.

و المهووسون بالصحة مهووسون بهذه المغذيات الأساسية. و البروتين مطلوب بالتأكيد في جميع أنحاء الجسم ، ولكن بشكل خاص البروتينات مطلوبة من قبل عضلاتنا، فهي تساعد على بناء والحفاظ على كتلة العضلات .

و عندما يتعلق الأمر بالمصادر الغذائية للبروتينات ، فهناك دائماً الكثير من الفضول.

و لا يكون ذلك فقط لإمداد الجسم بالمغذيات الكبيرة الأساسية التي تفيده ، ولكن المحتوى الغذائي لمصادر الغذاء يؤثر أيضاً على صحتك.

و هذا هو السبب في أن اللحوم الحمراء -على الرغم من أنها غنية بالبروتين- قد لا تعتبر مصادر جيدة للبروتين ، لأنها غنية بالدهون المشبعة أيضاً.

و لا ينبغي أن يحتوي أي مصدر جيد وصحي للبروتين على كميات جيدة منه فحسب ، بل يجب أن يحتوي أيضاً على مجموعة واسعة من العناصر الغذائية الصحية والمفيدة.

و بالإضافة إلى ذلك ، يجب أن تحتوي المصادر الصحية للبروتين على مستويات منخفضة من الكوليسترول والدهون المشبعة. و لهذا السبب كان هناك الكثير من الحديث حول الحاجة إلى التحول من مصادر البروتين الحيوانية إلى النباتية.

الفواكه الغنية بالبروتين

الفواكه غنية بطيفٍ واسعٍ من العناصر الغذائية ، إنطلاقاً من جميع الفيتامينات الأساسية، التي تلعب دوراً في الحفاظ على صحة وظائف الجسم المختلفة ، إلى تنشيط السكريات الطبيعية والألياف المشبعة.

و كما هو معلوم فإن الفواكه ليست غنية بالبروتينات بشكل تقليدي ولا يُتوقع عموماً أن يكون لديها مستويات أعلى من العناصر الغذائية المهمة الأخرى بما في ذلك الألياف والكربوهيدرات.

و لكنها لا تزال تقدم بعض كميات البروتين المهمة.

وعندما تقترن بمصادر صحية أخرى من البروتينات الخالية من الدهون ، فقد تظل مدرجة في نظام غذائي صحي رائع. ومع ذلك ، لا يمكنك الاعتماد على استهلاك حتى هذه الفاكهة الغنية بالبروتين لتحقيق المدخول اليومي الموصى به ( RDI - Recommended Daily Intake) من البروتينات.

و هنا نقدم لك، بعض الفواكه الغنية بالبروتينات و التي يجب أن تفكر في تناولها:

  • الزبيب Raisins: 
الزبيب

هذه الفاكهة المجففة المتواضعة هي عنصر أساسي في جميع المناسبات المهمة، فهي تضاف أيضاً إلى مجموعة كبيرة من أنواع الحلويات.

فالزبيب الذهبي ليس إلا عنب جاف و طري، و يحتوي كل 100 جرام من الزبيب على 3 جرامات من البروتينات ، و ذلك وفقاً لبيانات وزارة الزراعة بالولايات المتحدة الأمريكية United States Department of Agriculture.

  • الجوافة Guava: 
الجوافة

هذه الفاكهة الغنية بفيتامين سي Vitamin C و التي من الممكن أن نتناولها مباشرة أو في السلطة ، و يمكن أن تضاف حتى إلى العصائر والمشروبات اللذيذة.

و تعتبر الجوافة من الفواكه الغنية بالألياف، حيث تحتوي 100 جرام من هذه الثمرة على 5 جرامات من الألياف ، وفقاً لوزارة الزراعة الأمريكية ، ويحتوي الجزء نفسه على 2.6 جرام من البروتينات.

و للعلم فإن الجوافة تحتوي على مجموعة من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان. و الألياف القابلة للذوبان تبقيك ممتلأً لفترة أطول ، مما يبقيك بعيداً عن طلب الطعام  أكثر من مرة.

  • التمر Dates: 
التمر

لقد تم استهلاك هذه الفاكهة الحلوة السكرية في دول الشرق الأوسط كعنصر أساسي لعدة قرون.

و يتم حشو أنواع  التمور المختلفة بمجموعة متنوعة من المكونات (الكاجو، الفستق، و اللوز، و الجوز و غيرها من المكسرات) ، كما يتم استهلاكها على شكل عجينة تحلية، للميلك شيك milkshakes و المعجنات المخبوزة أيضاً. و يحتوي كل 100 جرام من التمر على 2.45 جرام من البروتينات ، إلى جانب 8 جرام من الألياف ، و ذلك وفقاً لبيانات وزارة الزراعة بالولايات المتحدة.

  • البرقوق أو الخوخ المجفف Prunes: 
الفواكه

آخر الفواكه المجففة الغنية نسبياً بالبروتين هو البرقوق أو الخوخ .

إذ يتم تحضيره عن طريق تجفيف الخوخ الناضج و الذي يحتوي على مجموعة واسعة من المعادن والفيتامينات الأساسية ، إلى جانب بعض العناصر الغذائية المهمة.

و يحتوي كل 100 غرام من البرقوق المجفف على  2.18 جرام من البروتينات ، إلى جانب 7 جرام من الألياف الغذائية.

المصدر


الوسوم



المؤلف

هدفنا إغناء المحتوى العربي لأن القارئ العربي يستحق المعلومة الصحيحة والمفيدة، و التي تنشر الآن في أهم المواقع العالمية ،


التعليقات

    • الأن